الخارجية الأمريكية تطلب من مواطنيها مغادرة ليبيا فورا

حذرت وزارة الخارجية الأمريكية كافة مواطنيها من السفر إلى ليبيا، مطالبة من تبقى من رعاياها مغادرة البلاد فورا.

وأوضحت الخارجية، في بيان صحفي نشره الموقع الرسمي للسفارة الأمريكية  على شبكة الانترنت، أنها تحذر مواطنيها من السفر إلى ليبيا، وناشدت المواطنين الموجودين بليبيا سرعة مغادرة البلاد، وبسرعة اتخاذ الإجراءات اللازمة، وتجنب أماكن التجمعات خوفا من تحولها إلى أعمال عنف، وتفادي التنقلات غير الضرورية .

ونبهت الخارجية الأمريكية ، إلى أن أسباب هذه المطالبات ، جاء لتردي الأوضاع الأمنية غير المستقرة والمتوقعة في ليبيا، وعدم قدرة الحكومة على بناء أجهزة أمنية منذ أكثر من ثلاث سنوات، فضلاً عن انتشار الأسلحة بشكل كبير واحتمال استخدامها ضد الطائرات المدنية، ودعوة بعض الجماعات لاستهداف المواطنين والمصالح الأمريكية في الدولة، لهذا تطالب الخارجية المواطنين بتوخي أقصى درجات الحذر والخروج فورًا من ليبيا.

ونبهت ، إلى ” أن الحكومة الأمريكية تمنع رحلات الطيران المدنية داخل المجال الجوي الليبي” ، معبرة عن قلقها من تصاعد أعمال العنف ضد المصالح التجارية المدنية ، ونصحت السفن البحرية الأمريكية، بتوخي الحذر عند الاقتراب من المياه الإقليمية الليبية أو موانئ النفط.

وغادرت البعثة الدبلوماسية الأمريكية في أغسطس 2014، عندما اندلعت اشتباكات عنيفة بين قوات “فجر ليبيا” وبين قوات الزنتان، في محيط مطار طرابلس الدولي، حيث يقع المجمع الدبلوماسي الأمريكي بالقرب من المطار، وشهد محيطه اشتباكات عنيفة.

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login