الولايات المتحدة تدين العنف في ولاية الوحدة بجمهورية جنوب السودان

بيان صادر عن المتحدثة الرسمية جنيفر ساكي

الولايات المتحدة تدين العنف في ولاية الوحدة بجمهورية جنوب السودان

تُدين الولايات المتحدة بأشدّ العبارات الممكنة الهجمات الأخيرة التي شنتها الحركة الشعبية لتحرير جنوب السودان/جيش المعارضة في بانتيو وحولها في جنوب السودان. فمنذ كانون الأول/ديسمبر الماضي، قُتل الآلاف من الناس وفرّ الملايين من منازلهم بسبب نزاع من صنع الإنسان لا معنى له في جنوب السودان. وعلى الرغم من قبول الطرفين مؤخرًا المسؤولية الجماعية عن هذه الأزمة، تظهر الهجمات الحالية بأنه يتعين على الحركة الشعبية لتحرير جنوب السودان/جيش المعارضة التخلي عن العنف لتحقيق أهدافها. ونحن ندعو كلا الطرفين اللذين ارتكبا انتهاكات للاتفاقية أعاقت تحقيق السلام – إلى ضمان امتناع قواتهما عن أعمال أخرى تنتهك اتفاقية وقف الأعمال القتالية الموقعة في 23 كانون الثاني/يناير، وتقوّض عملية السلام في جنوب السودان.

ومع مواصلة النزاع واستمرار الأزمة الإنسانية التي بلغت مستويات مروّعة حتى أكثر من السابق، أصبح من الأكثر إلحاحًا من أي وقت، العودة إلى احترام الاتفاقيات السابقة لوقف الأعمال القتالية ووقف تجنيد القوات العسكرية وحشدها، بما في ذلك الجنود الأطفال، وبالتالي المشاركة بجدية في مفاوضات شاملة. ينبغي ألا يستغل أي طرف هذه الهجمات الأخيرة كذريعة لعدم الانخراط في عملية السلام أو عدم العمل بنية حسنة للتفاوض حول جميع العناصر الضرورية لعملية الانتقال السياسي المستدام والتوصل إلى تحقيق السلام المستدام واستعادة الوحدة الوطنية. نذكّر جميع الأطراف بضرورة ضمان حماية مواقع وموظفي قوات الأمم المتحدة في جنوب السودان، وتمكين وكالات الأمم المتحدة والوكالات الإنسانية الأخرى من الوصول الآمن دون إعاقة إلى الناس المحتاجين للمساعدة. تبقى الولايات المتحدة ملتزمة إزاء شعب جنوب السودان، وهي مصممة على محاسبة أولئك الذين اختاروا العنف، وتقف على أتم الاستعداد لفرض عقوبات على الذين يعرقلون السلام، ويرتكبون إساءات وانتهاكات لحقوق الإنسان، ويمنعون وصول المساعدات الإنسانية.

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login