نتنياهو يزور واشنطن لإنهاء الخلاف مع أوباما وتمديد الاتفاق العسكري

بعد 13 شهرا من اللقاء الأخير، و 4أشهر من آخر مكالمة هاتفية، لقاء الرئيس الأمريكي باراك أوباما برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الاثنين يزيل الشوائب ويعيد فتح أفق التعاون بين البلدين.
أوباما أكد لنتنياهو، متانة العلاقات بين بلده وإسرائيل معتبرا إياها الحليف الأقرب الذي يرعى المصالح الأمريكية في المنطقة.

باراك أوباما، الرئيس الأمريكي:
“ المساعدات العسكرية التي نقدمها، لا تعد فقط جزءا هاما من التزامنا لأمن دولة إسرائيل، ولكن أيضا جزءا هاما من البنية التحتية الأمنية الأمريكية في المنطقة، حيث نضمن من خلالها ردع الإرهاب والتهديدات الأمنية الأخرى من طرف بلد يعد من أقرب حلفائنا.”
نتنياهو الذي يرغب في رفع حجم المساعدات العسكرية لبلاده يلعب ورقة التوتر في المنطقة:
بنيامين نتنياهو، رئيس الوزراء الإسرائيلي:
“أعتقد أن الجميع يرى ذلك، من خلال وحشية داعش، والعدوان والإرهاب المنظم من طرف عملاء إيران وإيران نفسها، وتشريد الملايين من الناس، والتنكيل بمئات الآلاف، نحن لا نعرف ماذا سيحدث في المستقبل.”.

أوباما لم يفوت الفرصة لإدانة ما أسماه بـ “العنف الذي يقوم به الفلسطينيون“، في حين لم يشر إلى العنف الممارس من قبل إسرائيل في حق الفلسطينين.
زيارة نتنياهو إلى واشنطن، عرفت تظاهر مجموعة من الأمريكيين والفلسطينيين أمام البيت الأبيض ،حيث رفع المتظاهرون لافتات تصف نتنياهو بـ “مجرم حرب“، وشارك فى المظاهرات جماعة “ناطورى كارتا” اليهودية المتضامنة مع القضية الفلسطينية والتي تضم مجموعة من الحاخامات.

بقلم رشيد سعيد قرني | بالاشتراك AGENCIES

سعياً لتحسين العلاقات الشخصية المتوترة بينهما بسبب الاتفاق المبرم مع ايران حول الملف النووي، يلتقي الرئيس الأمريكي باراك أوباما الاثنين مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو الذي يقوم بزيارة إلى واشنطن.
اللقاء الذي يُتوقعٌ أن يكون عملياً أكثر منه ودياً، يهدف إلى تجديد التأكيد على متانة التحالف الأمني بين الولايات المتحدة وإسرائيل وتمديد حزمة المساعدات العسكرية الأمريكية لإسرائيل التي تنتهى في العام .2017
ومن المنتظر ان يتطرق الرجلان إلى تجدد المواجهات بين الفلسطينين والقوات الاسرائيلية منذ تشرين الاول/اكتوبر الماضي مخلفة اكثر من 70 قتيلا فلسطينيا و 10 اسرائيليين، والتي تثير المخاوف من اندلاع انتفاضة فلسطينية جديدة.

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login