هيومان رايتس:اعتقال ناشط لتعليقاته الساخرة عن الشرطة بالجزائر

إن السلطات الجزائرية قامت باعتقال ناشط نقابي بسبب تعليق ساخر نشره على موقع فيسبوك. ويواجه الناشط رشيد عوين تهمة “التحريض على التجمهر غير المسلح” التي قد تؤدي إلى سجنه لمدة سنة. وذلك بحسب بيان هيومن رايتس ووتش.

قامت الشرطة باعتقال رشيد عوين، وهو ناشط في اللجنة الوطنية للدفاع عن حقوق البطالين، في مدينة وادي سوف في الشمال الغربي، ثم قامت باحتجاز زوجته ووالدته وأعضاء آخرين في لجنة المعطلين عن العمل لوقت قصير بسبب الاحتجاج على اعتقاله. وكانت السلطات قد حاكمت في السابق نشطاء آخرين في نفس اللجنة بسبب احتجاجات مناهضة للتنقيب الصخري في مناطق جنوب البلاد.

قال إريك غولدستين، نائب المدير التنفيذي لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا : “إضافة إلى محاكمة نشطاء سلميين، يبدو أن السلطات الجزائرية صارت تنوي سجن ناشط لا لشيء سوى نشره تعليقات ساخرة من الشرطة على الإنترنت. تُعتبر حرية انتقاد المسؤولين، مثل الشرطة، وتنظيم احتجاجات جزءً لا يتجزأ من دعم النقاش العام في الجزائر”.

وقالت هيومن رايتس ووتش إن على السلطات الجزائرية الإفراج الفوري على رشيد عوين وإسقاط التهم الموجهة إليه.

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login