أمريكا تتخطى عتبة الألفي وفاة يوميا

بعد تسجيل أكثر من 2108 حالة وفاة خلال 24 ساعة، تخطت الولايات المتحدة وحيدة بين الدول الأخرى عتبة الألفي وفاة يومية جراء فيروس كورونا. وقد استخدمت المقابر الجماعية من قبل ولاية نيويورك لاستقبال العدد المتزايد من الوفيات الذين لم يطالب بهم أحد.

أصبحت الولايات المتحدة أوّل دولة في العالم تتجاوز عتبة الألفَي حالة وفاة خلال يوم واحد بسبب فيروس كورونا المستجدّ، وذلك إثر تسجيلها 2108 وفيّات إضافيّة خلال 24 ساعة، حسب إحصاء لجامعة جونز هوبكنز الجمعة الساعة 20,30 بالتوقيت المحلّي.

وسجّلت الولايات المتحدة في الإجمال 18,586 حالة وفاة، وبذلك تقترب إلى حدّ كبير من حصيلة الوفيّات التي سجّلتها إيطاليا والتي بلغت 18,849 وفاة.

وبسبب تزايد أعداد الضحايا، أكد مسؤولون أميركيون أن الاشخاص المتوفين جراء فيروس كورونا الذين لم يطالب بهم أحد يتم دفنهم في مقابر جماعية لا تحمل علامات في جزيرة هارت في نيويورك، على يد عمال تم التعاقد معهم خصيصا لهذا المهمة.

وتعد جزيرة هارت إحدى أكبر المقابر العامة في نيويورك، حيث دفن نحو مليون جثة.

واستخدمت سلطات نيويورك الموقع منذ 150 عاما لدفن الجثث المتروكة وتلك التي لم يطالب بها أحد أو جثث سكان الولاية الذيم لم يتمكن أقاربهم من تأمين كلفة الجنازة والدفن لهم.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن نحو 25 شخصا يتم دفنهم في جزيرة هارت في اليوم منذ أن بدأ انتشار فيروس كورونا المستجد الشهر الماضي، في حين أن مثل هذا العدد كان يدفن قبل ذلك خلال أسبوع.

وكانت نيويورك قد سجلت أكثر من 160 ألف اصابة بفيروس كورونا، أي أكثر من أي دولة خارج الولايات المتحدة، بما في ذلك الدول الأكثر تضررا في أوروبا مثل اسبانيا وايطاليا.

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login