إجراءات عزل ترامب: مجلس الشيوخ يرفض استدعاء شهود وتبرئة متوقعة للرئيس

رفض مجلس الشيوخ الأمريكي الجمعة بأغلبية ضئيلة استدعاء شهود أو عرض وثائق جديدة في المحاكمة الجارية للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ممهداً بذلك الطريق أمام إجراء تصويت نهائي الأربعاء، يتوقع أن يتم خلاله تبرئة الرئيس الجمهوري من التهمتين الموجهتين إليه.

صوت مجلس الشيوخ الأمريكي الجمعة بأغلبية ضئيلة على رفض استدعاء شهود أو عرض وثائق جديدة في المحاكمة الجارية للرئيس دونالد ترامب، ومن المتوقع أن يتم إجراء تصويت نهائي الأربعاء بهدف تبرئة الرئيس من التهمتين الموجهتين إليه.

وبأغلبية 51 مقابل 49، أحبط المجلس جهود الديمقراطيين الرامية لاستدعاء مستشار الأمن القومي السابق في البيت الأبيض جون بولتون ومستشارين كباراً آخرين للرئيس إلى المحاكمة للاستماع إلى إفاداتهم.

صوتان جمهوريان مع الديمقراطيين

وصوت سيناتوران جمهوريان هما ميت رومني وسوزان كولينز مع الديمقراطيين لصالح استدعاء الشهود والوثائق لكنّ صوتيهما لم يكونا كافيين للوصول إلى أغلبية الـ51 صوتاً لإقرار الطلب.

وفور هذا الانتصار على خصومه الديمقراطيين، قال زعيم الغالبية الجمهورية في مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل إن “السيناتورات سيتشاورون الآن مع مدعي مجلس النواب ومحامي الرئيس لتحديد الخطوات الآتية في الوقت الذي نعد فيه لاختتام المحاكمة في الأيام المقبلة”.

الأربعاء المنتظر

ولاحقاً أفادت وسائل إعلام أمريكية عدة نقلاً عن مصادر برلمانية أن المحاكمة ستستأنف مجدداً الإثنين للاستماع على مدى يومين إلى المرافعات الختامية والتداول بالحكم.

وأضافت أن التصويت على التهمتين الموجهتين إلى ترامب، وهما استغلال سلطته وعرقلة عمل الكونغرس، سيتم الأربعاء وسيفضي إلى تبرئة الرئيس منهما نظراً إلى أن إدانته تحتاج إلى أكثرية الثلثين في حين أن الجمهوريين، حلفاء ترامب في المجلس، يتمتعون بالأكثرية في المجلس.

وبذلك، سيصبح ترامب ثالث رئيس في تاريخ الولايات المتحدة يحال إلى المحاكمة أمام مجلس الشيوخ بقصد عزله من منصبه ويُبَرّأ من التُهم الموجّهة إليه.

للمزيد- إجراءات عزل ترامب: ما هي مراحل محاكمة الرئيس الأمريكي أمام مجلس الشيوخ؟

وينص الدستور الأمريكي على وجوب أن يؤيد ثلثا أعضاء مجلس الشيوخ، أي 67 من أصل مئة، عزل الرئيس، وهو سقف لا يستطيع المعسكر الديمقراطي بلوغه كونه لا يملك سوى 47 صوتا في المجلس.

ويستعجل ترامب الذي يخوض حملة إعادة انتخابه طي هذا الملف. وأفاد قريبون منه أنه يأمل بتبرئته قبل أن يلقي خطابه التقليدي عن حال الاتحاد مساء الثلاثاء أمام الكونغرس.

كما أن شبكة فوكس ستجري مقابلة معه الأحد قبيل بدء المباراة النهائية لبطولة كرة القدم الأمريكية مع مشاركته في شريط دعائي لهذا الحدث الذي يستقطب مئة مليون مشاهد.

“تبرئة ترامب لا تعني شيئا ”

والخميس، اعتبر محامي البيت الأبيض بات كيبولون أن التبرئة ستكون “أفضل أمر بالنسبة إلى البلاد”.

من جهته، اعتبر كبير المدعين النائب الديمقراطي آدم شيف أن تبرئة ترامب ستعني “تطبيعا لعدم احترام القانون”.

وصرح زعيم الأقلية الديمقراطية في مجلس الشيوخ تشاك شومر الجمعة أن تبرئة ترامب “لا تعني شيئا” إذا رفض أعضاء المجلس استدعاء شهود إضافيين، وستكون “ثمرة محاكمة مزورة”.

فرانس24/ أ ف ب

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login