اعتراف أمريكي للاستيلاء على مطار كاراكاس وخطف رئيس فنزويلا

اعترف مواطن أمريكي، موظف في شركة الأمن الخاص “سيلفيركوب”، لوك دينمان، أثناء استجوابه جراء التخطيط لهجوم في فنزويلا، بأن خطة المجموعة التخريبية كانت الاستيلاء على مطار كاراكاس والسيطرة عليه وضمان أمنه الخاص حتى نقل رئيس الدولة نيكولاس مادورو إلى الولايات المتحدة.

وقال دينمان، في شريط فيديو الاستجواب والتي تم عرضه خلال مؤتمر صحفي للرئيس نيكولا مادورو: “كان علينا أن نصل إلى فنزويلا ونصل إلى كاراكاس ونستولي على المطار… كان من الضروري ضمان هبوط الطائرات ونقل الرئيس مادورو إلى الولايات المتحدة”.
ومن جانبه، أعلن الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو، أمس الثلاثاء، أن أحد المعتقلين الأمريكيين، اللذين حاولا دخول البلاد لتنفيذ انقلاب على السلطة، يعمل حارسا شخصيا للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب.

وقال مادورو في تغريدة عبر حسابه بموقع “تويتر”: “أحد المعتقلين في الشهادة الأولى، أكد أن هناك مواطنين أمريكيين ضمن مجموعة الغزو، وهما من فريق الحرس الشخصي للرئيس الأمريكي دونالد ترامب”.

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login