اعتقال مراهقين أمريكيين بسبب رسائل تهديد ضد مدرسة محلية

تم اعتقال مراهقين أمريكيين اثنين بسبب ما قيل إنه تهديد على الإنترنت ضد مدرسة محلية جنوبي كاليفورنيا، حسبما أعلنت السلطات المعنية.
وقال قسم شرطة منطقة كوستا ميسا، إنه تم اعتقال ليني فيغا (18 عاما) وفتاة في الـ17 من عمرها، بسبب الاشتباه بتوجيه تهديدات إرهابية.
وبعد تلقيها معلومات عن تهديدات نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، ضد مدرسة استانسيا الثانوية، بدأت الشرطة تحقيقها، واكتشفت أن الرسالة الأصلية موجهة من قبل فيغا، ومُرسلة إلى آخرين، ومنهم المراهقة المشتبه بها.
وظهر في الرسالة الأولى ما يشبه البندقية، وعبارة تقول “لا تذهبوا للمدرسة غدا”، بينما أشارت الرسالة الثانية إلى أنه سيكون هناك “إطلاق نار جماعي” بالمدرسة وفقا لقسم الشرطة.
وكجزء من تحقيقاتها، فتشت الشرطة منزلين، وعثرت على بندقية هوائية، هي التي ظهرت صورتها في الرسالة على مواقع التواصل.
يذكر أن الأسلحة النارية هي ثاني سبب رئيسي للوفيات بين الأطفال والمراهقين بالولايات المتحدة، بعد حوادث الطرق، وفقا لما أعلنته جمعية أمريكية مناهضة للأسلحة، قالت أيضا إن نحو 1700 طفل ومراهق يلقون مصرعهم بالولايات المتحدة بسبب حوادث الأسلحة النارية كل عام.
وكالات

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login