الامم المتحدة تتوسط بين قادة معارضة سوريا

زار فريق من مراقبي الأمم المتحدة في سوريا اليوم مدينة دوما وهي معقل للمعارضة لبدء حوار مع ناشطين في المعارضة.
وقال مارتن غريفيث، نائب رئيس بعثة الأمم المتحدة للإشراف في سوريا، “نريد أن نسمع توجيهاتكم حول كل الأولويات التي يجب علينا معالجتها”.
وبحسب البعثة فإن الهدف من الزيارة هو المساعدة في جهود الوساطة حيثما كان ممكنا وتأسيس جسور للمساعدة في بناء مساحة لبدء عملية سياسية بناء على خطة المبعوث المشترك للأمم المتحدة والجامعة العربية، كوفي عنان، ذات النقاط الست.
وأفادت البعثة بأنها أجرت مقابلات مماثلة في عدد من المدن السورية وكان أكثرها تقدما في حمص وخان شيخون.
كما استطاعت البعثة اليوم في التوسط لإجلاء أسرة من منطقة القصور بحمص حيث كانوا عالقين في تبادل للنار بين الطرفين. كما استطاعت البعثة التفاوض في عملية تبادل بين الحكومة والسلطات المحلية في خان شيخون مما أسفر عن إطلاق سراح معتقلين.

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login