البيت الابيض: اقتصاد امريكا يتجه للتعافي

الولايات المتحدة،  (وكالة أنباء أمريكا إن أرابيك) –  أضاف الاقتصاد الأميركي 227 ألف وظيفة جديدة في شباط/فبراير في حين ظل معدل البطالة دون تغيير عند 8.3 في المئة بدءًا من كانون الثاني/يناير، وفقًا لتقرير صدر عن وزارة العمل، يقول البيت الأبيض إنه يشير إلى تحسن في سوق العمل وإلى اقتصاد أقوى. 

 وقال آلان كروغر، رئيس مجلس مستشاري البيت الأبيض الاقتصاديينعقب صدور تقرير شهر شباط/فبراير حول العمالة من مكتب إحصائيات العمال التابع لوزارة العمل، في بيان نقلته وزارة الخارجية الامريكية على موقعها: “إنه على الرغم من الصدمات الوخيمة التي خلقت رياحًا معاكسة للنمو الاقتصادي، فإن الاقتصاد قد أضاف وظائف في القطاع الخاص لفترة 24 شهرًا على التوالي، ليصل مجموع الوظائف المدرجة في قوائم المرتبات إلى أكثر من 3.9 مليون وظيفة خلال تلك الفترة.”

 ويعتبر كروغر التقرير “دليلا إضافيًا على أن الاقتصاد يواصل التعافي من أسوأ تباطؤ اقتصادي حدث منذ فترة الكساد العظيم”، كما أشاد بإضافة 2.2 مليون وظيفة في القطاع الخاص خلال الـ12 شهرًا الماضية، بما في ذلك 1.3 مليون وظيفة تمت إضافتها خلال الأشهر الستة الماضية، وتعد هذه الإضافة أكبر إضافة تمت في فترة ستة أشهر خلال ما يقرب من ست سنوات.

 وفي حين أن معدل البطالة ظل دون تغيير عند معدل 8.3 في المئة، أو 12.8 مليون شخص، قال كروغر إن هذا الرقم قد انخفض بنسبة 0.8 نقطة مئوية على مدى الأشهر الستة الماضية.

 ووفق بيان الخارجية الامريكية على موقعها فقد فقدت الحكومة الفدرالية 7 آلاف وظيفة خلال شهر شباط/فبراير، بينما فقد قطاع البناء 13 ألف وظيفة.

 وشملت القطاعات التي زادت فيها فرص العمل زيادة صافية خلال ذلك الشهر قطاع الرعاية الصحية والمساعدات الاجتماعية بزيادة قدرها 61,100 وظيفة، وقطاع خدمات التوظيف المؤقت بزيادة بلغت 45,200 وظيفة، وقطاع خدمات الترفيه والضيافة بزيادة 44 ألف وظيفة، بالإضافة إلى 31 ألف وظيفة في قطاع التصنيع.

 وقال كروغر في البيان الذي اطلعت عليه وكالة أنباء أمريكا إن ارابيك إن الاقتصاد قد أضاف 429 ألف وظيفة في قطاع التصنيع خلال العامين الماضيين، الأمر الذي تلوح معه تباشير النمو في هذا القطاع منذ حقبة التسعينيات من القرن المنصرم. ومن أجل دعم إنعاش استحداث الوظائف في قطاع التصنيع، أشار رئيس مجلس مستشاري البيت الأبيض الاقتصاديين إلى أن الرئيس أوباما قد اقترح تقديم حوافز ضريبية للمصنّعين من أجل تعزيز تدريب قوى العمل واتخاذ التدابير اللازمة لإنشاء مراكز التصنيع.

 وفي تصريحات أدلى بها في إحدى المنشآت الصناعية خارج واشنطن العاصمة يوم 9 آذار/مارس، أعلن أوباما عن مقترح جديد لتخصيص 1 بليون دولار لتأسيس الشبكة الوطنية للابتكار الصناعي. وذكر البيت الأبيض أن هذه المبادرة ستجمع قيادات الحكومة والقطاع الخاص والجامعات سوية لتسريع عجلة الابتكار والإبداع من خلال الاستثمار في التكنولوجيات الجديدة والتدريب على مهارات التصنيع المتقدمة للطلبة والعمال. وأضاف البيان الصحفى أن المقترح “سوف يساعد على جعل المصنّعين في بلدنا أكثر قدرة على المنافسة، وعلى تشجيع الاستثمار في الولايات المتحدة.”

 ومن المقرر أن يصدر تقرير العمالة لشهر آذار/مارس في 6 نيسان/أبريل.

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login