تحذيرات دولية جديدة للسودان بسبب تصريحات هارون

الولايات المتحدة، (أمريكا إن أرابيك) -حذرت المفوضة السامية لحقوق الإنسان، نافي بيلاي، من التصريحات التي أدلى بها والي ولاية جنوب كردفان، أحمد هارون، وقالت إنها يمكن أن ترقى لحد الجريمة خطيرة وتؤدي إلى تصاعد العنف وبالتالي زيادة خطورة الوضع في الولاية

وكانت وسائل الإعلام قد نقلت عن هارون، المطلوب من المحكمة الجنائية الدولية، لارتكابه جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب، قوله للجنود السودانيين “بتنظيف المكان ومسح المتمردين وعدم جلبهم أحياء لأنهم يمثلون عبئا إداريا”، وأشارت المفوضة السامية إلى أن الحكومة ومنذ ذلك الوقت قد بررت الموقف “بأن هارون كان يريد فقط رفع معنويات جنوده“.

وقالت بيلاي “منذ مدة ونحن قلقون إزاء انتهاكات حقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق ومثل هذه التصريحات مقلقة للغاية في هذا السياق ويمكن أن ترقى لحد التحريض“.

وأضافت “إن الشهود الذين زاروا جبال النوبة، قد أفادوا بحرق القرى ومقتل المدنيين في سياق سياسة الأرض المحروقة“.

وقالت “نحن لا نعرف الكثير عن حجم العمليات العسكرية في جنوب كردفان لأنه لم يسمح لنا بدخول المنطقة، ولكن في آب/أغسطس من العام الماضي وجدنا انتهاكات لحقوق الإنسان قد ترقى لجرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب في ولاية جنوب كردفان“.

وطالبت المفوضة السامية بإجراء تحقيق مستقل ودقيق وموضوعي في هذه الاتهامات وأن تسمح الحكومة بدخول مراقبين لحقوق الإنسان ودخول المنظمات الإنسانية، وحثت كل أطراف الصراع على تجنب الاعتداء على المدنيين وتجنب أية تصريحات تحريضية يمكن أن تؤدي إلى وقوع انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي.

 

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login