تدفق الصوماليين على إثيوبيا بسبب انعدام الأمن

نيويورك (امريكا إن أرابيك) – قالت منظمات دولية اليوم الجمعة ان عدد اللاجئين الصوماليين في مخيمات أدولو أدو بجنوبي إثيوبيا وصل إلى 150.000 شخص فيما تستقبل المخيمات حوالي 450 لاجئا أسبوعيا بسبب انعدام الأمن في الصومال.

وقال أدريان إدواردز، المتحدث باسم المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة  إن المفوضية قامت بتسجيل أكثر من 8.500 لاجئ حتى الآن في المنطقة. 

Somalies on the grounds of a ruined cathedral in Mogadishu in August 2011. Photo: UNHCR/S. Modola

وأضاف “يرجع الوافدون الجدد أسباب فرارهم إلى انعدام الأمن في الصومال، وفي تطور جديد قال بعض اللاجئين إنهم فروا خوفا من التجنيد القسري أو العسكري، وأعرب آخرون عن الخوف من احتمال وقوع أعمال قتل انتقامية في أعقاب تجدد القتال”.

وذكر المتحدث أن مخيمات اللاجئين في كينيا وإثيوبيا تضررت بشكل كبير بسبب الأمطار الغزيرة التي أدت إلى حدوث فيضانات وألحقت أضرارا بالطرق والمئات من أماكن الإيواء المؤقتة.

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login