ترامب: كورونا اسوأ من ١١ سبتمبر وبيرل هاربور

اعتبر الرئيس الاميركي دونالد ترامب الاربعاء أن ازمة فيروس كورونا المستجد “اسوأ” من الهجوم المفاجىء الذي شنته اليابان العام 1941 على قاعدة بيرل هاربور العسكرية في جزر هاواي.

وقال ترامب في المكتب البيضاوي “إنها اسوأ من بيرل هاربور”، في إشارة إلى الهجوم الجوي الذي أودى بأكثر من 2400 اميركي ودفع الولايات المتحدة الى الدخول في الحرب العالمية الثانية.

وأضاف “إنها اسوأ من مركز التجارة العالمي” في إشارة إلى اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر 2001 التي خلفت نحو ثلاثة آلاف قتيل. وتابع “لم يسبق أن حصل هجوم مماثل، وما كان ينبغي لذلك ان يحصل”، مكررا عزمه على “اعادة فتح البلاد”.

إلى ذلك، اوضح الرئيس الاميركي سبب عدوله عن إلغاء خلية الأزمة التي شكلت لتنسيق الرد على فيروس كورونا على الصعيد الفدرالي. وقال “لم أدرك الى أي مدى تحظى خلية الأزمة بشعبية”، لافتا إلى إمكان إضافة “شخصين أو ثلاثة” إليها، ومعتبرا أن “الرأي العام يقدرها كثيرا”.

وكان نائب الرئيس مايك بنس أعلن الثلاثاء أنه سيتم إلغاء هذه الخلية في الأسابيع المقبلة والاستعاضة عنها بآلية عمل تقليدية بواسطة الوزارات. وأحصت الولايات المتحدة أكثر من سبعين ألف وفاة بوباء كوفيد-19 وقد يصل العدد الى مئة ألف قبل بداية شهر حزيران/يونيو.

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login