حتى بعد الثورة، التضخم في السودان يرتفع إلى 136%

ارتفع معدل التضخم في السودان إلى أكثر من 136% في حزيران/يونيو مقابل 114% في الشهر السابق بسبب استمرار ارتفاع أسعار الغذاء، بحسب بيان للجهاز المركزي للإحصاء الثلاثاء.

وقالت الهيئة السودانية “سجّل معدل التغيير السنوي (التضخم) في حزيران/يونيو 136,36% مقارنة ب114,23% في أيار/مايو بارتفاع قدره 22,13%”.

وعزا الجهاز ارتفاع معدل التضخم إلى استمرار زيادة أسعار الغذاء والوقود.

وأطلقت الحكومة السودانية الأسبوع الماضي برنامج دعم نقدي يغطي نحو 80% من سكان البلاد، البالغ عددهم حوالى 42 مليون نسمة، كجزء من خطة إصلاح اقتصادي.

ويعاني السودانيون منذ أشهر للحصول على الخبز والوقود والغاز المنزلي وتشهد منافذ هذه السلع طوابير انتظار طويلة.

ومنذ انفصال جنوب السودان عن السودان في 2011، يشهد اقتصاد البلاد ارتفاعا في معدّلات التضخم وتراجع قيمة الجنيه السوداني إثر فقدان عائدات نفطية كبيرة.

وأواخر 2018 اندلعت احتجاجات في مدينة عطبرة (350 كلم شمال العاصمة الخرطوم) نتيجة زيادة السلطات أسعار الخبز. وسرعان ما اتسعت الاحتجاجات لتشمل كل أنحاء البلاد مع مطالبات ملحة بإسقاط الرئيس السابق عمر البشير وهو ما استجاب له الجيش في 11 نيسان/أبريل 2019.

ويقدر حجم الدين الخارجي للسودان بحوالى 60 مليار دولار، كما أن واشنطن لا زالت تضعه على قائمتها “للدول الراعية للإرهاب” ما يحرمه من فرص كبيرة لتلقي التمويل أو الاستثمار الأجنبيين.

وأعلن برنامج الأغذية العالمي في شباط/فبراير أن 9,1 ملايين سوداني يحتاجون الى مساعدات انسانية.

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login