خلل يتسبب في تشويش نظام الوسائط المتعددة في سيارات مازدا

اضطر سائقوا سيارات مازدا بسياتل أن يستمعوا بشكل متواصل للإذاعة العامة عبر الراديو منذ وقت ان حدث خلل غامض في تشويش نظام الوسائط المتعددة داخل السيارات وذلك في أواخر يناير/كانون الثاني.

وأوضحت صحيفة سياتل تايمز ووسائل إعلام محلية أخرى أنّ العشرات من مالكي سيارات مازدا تأثّروا بالعطل ولم يتمكّن البعض الآخر منهم من تغيير تردد الراديو الخاص بإذاعة كي يو أو دبليو (KUOW). كما تعطّلت أيضا في سيارات آخرين شاشة التحكم التي أدى العطل إلى إعادة تشغيلها باستمرار ما يمنع السائقين من الوصول إلى كاميرا الرؤية الخلفية ونظام التموضع العالمي (جي بي إس) وغير ذلك من الأنظمة المدمجة بالسيارة.

وقد كتب سائق طال سيارته الخلل بأحدى منتديات المناقشة قائلا: نظام الوسائط المتعددة في سيارتي يجري عمليات إعادة تشغيل باستمرار منذ الأسبوع الماضي. وأحضرت سيارتي إلى الوكيل صباحاً وقالوا إنّ نحو خمسين زبونا يواجه نفس المشكلة وقد توقّف الراديو في سياراتهم عند إذاعة كي يو أو دبليو.

ويُرجح أن يكون هذا العطل ناجما عن بيانات معلوماتية غير سليمة أرسلتها إذاعة كي يو أو دبليو إلى أجهزة الراديو الرقمية مما تسبب بتعطيل النظام.

وصرحت مازدا في بيان أرسلته إلى موقع جيكواير: إنّ إحدى الإذاعات في منطقة سياتل أرسلت بين 24 و31 يناير/كانون الثاني ملفات صور من دون امتداد ملف مما تسبّب في حدوث مشاكل في سيارات +مازدا+ من طرازات 2010 إلى 2017 التي تضمّ برمجية قديمة.
وأوضحت الصحيفة أنّ القطعة البديلة قد يبلغ سعرها 1500 دولار مشيرةً إلى نقصها في المخازن. وينبغي على الشركة أن تتحمّل تكاليف الإصلاح في إطار الكفالة.

وكالات

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login