خوفا من كورونا، تويتر تطلب من موظفيها العمل من منازلهم

طلبت شركة تويتر العالمية الأمريكية من موظفيها البالغ عددهم حوالي 5000 شخص متواجدين في مختلف أنحاء العالم العمل من منازلهم وعدم الذهاب إلى مكاتبهم في خطوة تهدف إلى الحد من انتشار فيروس كورونا القاتل.

وأتت هذه الخطوة بعد يوم واحد من تعليق تويتر جميع الرحلات غير المهمة لعمالها. بما في ذلك الانسحاب من مؤتمر ساوث ويست المقرر عقده في وقت لاحق من هذا الشهر في أوستن عاصمة ولاية تكساس الأمريكية.

وقالت الشركة التي تتخذ من مدينة سان فرانسيسكو مقرا لها في بيان أصدرته أمس الإثنين “نحن نشجع بقوة جميع الموظفين على مستوى العالم على العمل من المنزل إذا كانوا قادرين، هدفنا هو تقليل احتمال انتشار فيروس كورونا كوفيد-19 في الشركة وفي العالم من حولنا”.

وأضافت الشركة أنه من الضروري أن يعمل الموظفون في هونغ كونغ واليابان وكوريا الجنوبية من منازلهم، إلا أن المكاتب الأخرى ستبقى مفتوحة لمن يختارون أو يحتاجون إلى الحضور.

وأسفر الفيروس المميت منذ ظهوره في أواخر ديسمبر/كانون الأول 2019 وحتى يومنا هذا عن وفاة ما يقرب من 3.100 شخص عالميا.

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login