مسئول امريكي: قمنا بعمل مستهتر لدى خروجنا من العراق

صرح، جيه غارنر، الحاكم المدني الأمريكي الذي أشرف على إعادة أعمار العراق بعد سقوط نظام صدام حسين، الإدارة الأمريكية بالبعد عن أحداث العراق الراهنة، بعدما سيطرت”داعش” على بلدات ومدن، ودعوات لتدخل أمريكي . وقال غارنر للمذيعة بـ CNN، كريستيان أمانبور: “قمنا بعمل جيد بالعراق، وآخر مستهتر لدى خروجنا من هناك.” وينظر الرئيس الأمريكي  في عدد من الخيارات للتعامل مع الوضع بالعراق مع استمرار تقدم “داعش” علما أنه من أبرز معارضي الحرب التي شنها الرئيس السابق جورج بوش على العراق عام 2003، ووعد خلال حملته الانتخابية عام 2008 بسحب القوات الأمريكية من هناك، وهو ما فعله أواخر 2011. وعقب غارنر داعيا أوباما إلى عدم التدخل بالعراق قائلا: “ما نراه الان هو حرب العرب ضد العرب، حرب دينية، لا أرى أي لزوم للدخول في الوسط.” وقال”الوضع الان أكثر خطورة بكثير على إيران عن الولايات المتحدة، أنا شخصيا لا أدعم توفير أي قوى جوية أو برية عن تلك الضرورية لحماية سفاراتنا أو العاملين بها.” وأشار إلى أن واشنطن ارتكبت أخطأ بالعراق بعد الغزو 2003 منها عدم تأسيس نظام فيدرالي :”عندها كان سيكون هناك ارتياح عرقي وعشائري وطائفي… ما من أحد يراد أن يحكم بواسطة بغداد” وتابع معددا أخطأ ت الإدارة الأمريكية هناك: “ثم دعمنا المالكي رغم علمنا  بأنه سيحرم الأكراد وسيضطهد السنة ويكون كدمية في يد الإيرانيين”، ويواجه رئيس الوزراء العراقي اتهامات له بتأجيج جذوة العنف الراهن بانتهاجه سياسة الإقصاء الطائفي.

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login