عقيلة صالح يطالب مصر بإرسال قوات إلى ليبيا في حال الهجوم على سرت

طالب عقيلة صالح رئيس برلمان شرق ليبيا مصر بتنفيذ تهديدها بالتدخل العسكري المباشر في حال قامت قوات حكومة الوفاق الوطني المدعومة من تركيا بالهجوم على مدينة سرت.

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قد قال يوم السبت الماضي إن أي “تدخل مباشر من الدولة المصرية في ليبيا باتت تتوفر له الشرعية الدولية” مضيفاً “سواء في ميثاق الأمم المتحدة: حق الدفاع عن النفس أو بناء على السلطة الوحيدة المنتخبة من الشعب الليبي: مجلس النواب”.

وجاءت تصريحات السيسي في أعقاب استعادة قوات حكومة الوفاق الوطني، المعترف بها دولياً، العاصمة طرابلس وضواحيها وإعلان نيتها التقدم شرقاً نحو سرت التي تقع تحت سيطرة قوات الجنرال خليفة حفتر الموالي لبرلمان الشرق.

وقال عقيلة صالح، رئيس البرلمان، اليوم الأربعاء: “إن الشعب الليبي يطلب رسمياً من مصر التدخل بقوات عسكرية إذا كانت ضرورات الحفاظ على الأمن القومي الليبي والأمن القومي المصري تتطلب ذلك”.

وأضاف: “التدخل المصري في ليبيا سيكون مشروعاً… إذا تخطت الميليشيات الإرهابية والمسلحة الخط الأحمر” الذي حدده السيسي بأي هجوم على مدينة سرت المطلة على البحر الأبيض المتوسط أو قاعدة الجفرة الجوية جنوبها.

وكان حفتر، المدعومة قواته من مصر والإمارات وروسيا، قد شن العام الماضي عملية لبسط سيطرة قواته على طرابلس غرب البلاد وحقق انتصارات أولية قبل أن يؤدي التدخل التركي مؤخراً لترجيح كفة حكومة الوفاق.

وتعود الأهمية الاستراتيجية لسرت في فتحها الباب السيطرة على حقول النفط الواقعة جنوبها وهي المنطقة التي تسيطر عليها قوات حفتر منذ بدء حملته العسكرية العام الماضي.

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login