فاعلية الجرعة المعززة من القاحات المضادة لكورونا تنخفض مع الوقت

تراجعت فاعلية الجرعة المعززة من لقاحات فايزر وموديرنا مع الوقت ولكنها لاتزال تحد من خطر دخول المستشفى بعد أربعة أشهر على تلقي الجرعة وذلك بحسب دراسة نشرتها السلطات الصحية الأمريكية.

وشملت الدراسة 93 ألف مريض بالمستشفى وأكثر من 240 ألف زيارة إلى مراكز الطوارئ المرتبطة بكوفيد-19 في 10 ولايات أمريكية مختلفة. وقد أجريت بين نهايةاغسطس/آب 2021 ويناير/كانون الثاني 2022 وشملت الدراسة الموجتين المرتبطتين بالمتحورين دلتا وأوميكرون في نفس الوقت.

وفي المرحلتين كان نسبة الفاعلية بعد الجرعة الثالثة أكثر ارتفاعاً دائماً مقارنة بما بعد الجرعة الثانية، وذلك بحسب ما أفادت مراكز مكافحة الأمراض والوقاية.

وعندما أصبح أوميكرون المتحور المهيمن فقد بلغت فاعلية الجرعة في الحد من دخول المستشفى 91 بالمئة لمن تلقوا الجرعة الثالثة خلال الشهرين اللذين سبقا الإصابة ولكنها تدنت إلى 78 بالمئة لمن تلقوها قبل اربعة أشهر وأكثر على الإصابة. وهي نسبة لاتزال عالية وذلك بحسب مراكز مكافحة الأمراض والوقاية.
وأيضا ساعدت الجرعة من انتشار المتحور أوميكرون والتي بلغت فاعلية الجرعة المعززة في الحد من التوجه إلى الطوارئ 87 بالمئة في الشهرين التاليين و66 بالمئة بعد أربعة أشهر و31 بالمئة فقط بعد أكثر من خمسة أشهر.

وكالات

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login