فاوتشي : أحلك أيام المعركة ضد كورونا أمامنا، لا وراءنا

حذّر كبير خبراء الأمراض المعدية الأمريكيين أنطوني فاوتشي من أن أسوأ ما في وباء كوفيد-19 ربما لم يحدث بعد، ما قد يدفع البلاد إلى “مرحلة حرجة” مع ارتفاع وتيرة السفر أثناء فترة العطلة.

وقال الخبير الذي عينه الرئيس المنتخب جو بايدن مستشارا حول وباء كوفيد-19 بعد أن كان عضوا في خلية الأزمة التي شكلها دونالد ترامب “أشارك الرئيس المنتخب بايدن قلقه من أن الأمر قد يزداد سوءا في الاسابيع المقبلة”.

وحذر بايدن من أن “أحلك أيام المعركة ضد كوفيد أمامنا، لا وراءنا”. وكشف فاوتشي، الذي يشجع كل شخص مؤهل طبيا على تلقي اللقاحات، أنه يشعر بالرضى بعد تلقيه الجرعة الأولى نافيا مواجهته “أي شيء خطير على الإطلاق”.

وأفاد الجراح العام جيروم آدامز على قناة “ايه بي سي” أنه مثل فاوتشي “قلق للغاية” بشأن ازدياد الإصابات بعد العطلة.

وانخفضت الرحلات السياحية في الولايات المتحدة هذا العام بشكل كبير في موسم الأعياد لكنها ظلت كبيرة. وتجاوز متوسط عدد المسافرين جوا أكثر من مليون يوميا لمدة ستة أيام متتالية الأسبوع الماضي، وفقًا لوكالة أمن النقل.

وبعد عطلة عيد الشكر الشهر الماضي، ارتفعت الإصابات بفيروس كورونا في الولايات المتحدة بشكل حاد في كانون الأول/ديسمبر، مع تسجيل أكثر من 200 ألف إصابة جديدة وفي بعض الأحيان أكثر من ثلاثة آلاف وفاة يوميًا.

ومع اقتراب وحدات العناية المركزة في العديد من المستشفيات من طاقتها الاستيعابية القصوى، كرر فاوتشي أن البلاد قد تواجه “زيادة مفاجئة”.

ولكن مع بدء حملة التلقيح في جميع أنحاء البلاد، وتخصيصها أولاً للعاملين الصحيين في الخطوط الأمامية والعاملين في مرافق الرعاية الطويلة الأجل، لاح للأمريكيين بصيص أمل.

وكالات

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login