فيديو: مسلمو ديترويت الأميركية يحتفلون بمسابقة أضواء رمضان

تسببت جائحة كورونا في حرمان مسلمي منطقة ديترويت في الولايات المتحدة من قدرتهم على الاستمتاع بالجوانب الاجتماعية من شهر رمضان المبارك حيث اختلفت الأمور تماما، مقارنة بشهر رمضان للعام الماضي، والذي نظم خلاله صيدلي المنطقة حسن الشامي “مهرجان” السحور الرمضاني، وهي مناسبة استقطبت آلاف المسلمين الذين شاركوا من منتصف الليل وإلى غاية الفجر حيث يسهرون ويتناولون وجبة وجبة السحور.

وبسبب إجراءات الحجر الصحي الصارمة في ميشيغان، والتي جعلت من التجمعات أمرا مستحيلا، قام حسن الشامي وعدد من أصدقائه بتنظيم “مسابقة أضواء رمضان”، حيث تسلط الأضواء على تزيين المنازل لتظهر بيوت المسلمين في المنطقة دون غيرها من البيوت خلال الشهر الكريم.

عدد من المنازل في ديربورن وديربورن هايتس والمناطق المجاورة بميشيغان وضعت أقمارا وأهلة وفوانيس مضيئة في الحدائق مع إشارات وعيارات “رمضان مبارك” و “رمضان كريم”.

وقال حسن الشامي إن “الهدف قصير المدى هو رفع معنويات الجميع خلال هذه الفترة الصعبة، لكن هناك هدف طويل المدى وهو خلق روح رمضان الاحتفالية”. وقد تمّت دعوة السكان إلى المشاركة من خلال إرسال صور وعناوين منازلهم أو منازل جيرانهم إلى المجموعات الثلاث التي نظمت المسابقة وهي “مهرجان سحور رمضان” و”حلال متروبوليس” و”مجلس الجالية المسلمة في ميشيغان” وستقوم لجنة باختيار أفضل 10 منازل من كل منطقة وسيتم اختيار أكثر العروض الضوئية إبداعا وإثارة للاهتمام من كل منطقة وسيتم منح شهادة للفائزين.

“الأمر كشيء انتشر في الهواء. هذه الفكرة التي يجب أن تحمل في مضمونها نوع من الاحتفال بعدد الأشخاص الذين يزينون منازلهم ومدى التقليد التي أصبحت تشهده ديربورن و الاحتفال بهذا الأمر بطريقة ما”، قالت سالي هاول من “حلال متروبوليس”، التي تدير مركز الدراسات العربية الأمريكية في جامعة ميشيغان.

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login