أطلق البنك الدولي حملة جديدة بعنوان “11 ضد الإيبولا” تضم لاعبي كرة قدم من أكبر النوادي الأوروبية منهم كريستيانو رونالدو، ونيمار، وديديه دروغبا.

ويسلط النجوم الرياضيون الضوء على إحدى عشرة رسالة صحية بسيطة تم اختيارها بمساعدة الأطباء وخبراء الصحة تحت شعار “معا يمكننا هزيمة الإيبولا”.

من ناحية أخرى نعت بعثة الأمم المتحدة للاستجابة الطارئة للإيبولا وفاة مدير أزمات الطوارئ في غينيا الرواندي مارسيل روداسينغوا، وقد أرجعت الوفاة لأسباب طبيعية.

وقال أنتوني بانبيري رئيس البعثة إن السيد روداسينغوا قام بدور محوري، خلال فترة قصيرة من الوقت، في استجابة المنظمة والمجتمع الدولي لأزمة الإيبولا في غينيا.

المصدر: البنك الدولي

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
ga("require", "GTM-XXXXXXX");