كيري: لن نكون تابعين لأحد في إلتزامنا تجاه دولة إسرائيل

إن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ربما يكون مخطئا في معارضته للمحادثات النووية الجارية حاليا بين القوى العالمية وإيران، هكذا ذكر وزير الخارجية الأمريكي جون كيري .

وذكر كيري أمام لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب “لن نكون تابعين لأحد في إلتزامنا تجاه دولة إسرائيل، ولكنه ربما اصدر حكما قد لا يكون صحيحا في هذا الصدد”.

وأضاف كيري أن نتنياهو “أخطأ” في معارضته للاتفاق المؤقت بشأن البرنامج النووي لطهران الذي وصفه الزعيم الإسرائيلي بأنه “اتفاق “القرن” بالنسبة لإيران.

وقال كيري “لقد كنا في منتهى الصراحة بشأن مدى سوء الذي كان عليه الاتفاق المؤقت… حتى رغم أنه أوقف بشكل ملحوظ البرنامج الإيراني “.

جاء هذا الدحض من جانب وزير الخارجية الأمريكي قبل خطاب من المقرر أن يلقيه نتنياهو أمام الكونجرس الأمريكي في الأسبوع المقبل بدعوة من رئيس مجلس النواب الجمهوري جون بينر. ومن المتوقع أن يؤكد نتنياهو مجددا اعتراضاته على المفاوضات بشأن البرنامج النووي لإيران.

وذكر البيت الأبيض أن الرئيس باراك أوباما لن يلتقى الزعيم الإسرائيلي أثناء تواجده في واشنطن، مستندا في ذلك إلى أن الزيارة تأتي في وقت قريب للغاية من الانتخابات الرئاسية.

ووصفت سوزان رايس، مستشارة الأمن القومي لأوباما، خطاب نتنياهو المزمع بأن “مدمر” للعلاقات بين الولايات المتحدة وإسرائيل.

 

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login