كيم يطلق قمرا صناعيا لرصد الأعمال العسكرية التي تقوم بها أمريكا وحلفائها

أعلنت بيونج يانج أنّ كيم جونج الزعيم الكوري الشمالي تفقّد المركز الفضائي في بيونج يانج وأشاد بعلمائه الذين أجروا مؤخرا اختبارا لمكّون قمر اصطناعي للاستطلاع في تجربة قال محلّلون: إنها مجرّد اختبار مقنّع لصاروخ بالستي.

وقد نقلت وسائل إعلام رسمية عن كيم قوله: إن بلاده ستطلق في السنوات القادمة عددا من الأقمار الصناعية للاستطلاع وذلك بهدف تقديم معلومات آنية عن الأعمال العسكرية التي تقوم بها الولايات المتحدة وحلفاؤها. وذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية أن كيم أعلن أنه سوف يتم وضع الكثير من أقمار الاستطلاع الصناعية في المدار في إطار خطة على مدى خمس سنوات. وتابعت أنّ كيم قد أعرب عن رضاه الكبير عمّا توصّل إليه العلماء على صعيد التصوير الفوتوغرافي للمجال الجوي وخصائص تشغيل معدات التصوير العالية الوضوح وموثوقية نظام نقل الصور.
وقال التقرير: أن الهدف من تطوير وتشغيل أقمار الاستطلاع العسكري الصناعية هو تزويد القوات المسلحة بمعلومات آنية عن التحركات العسكرية لقوات الإمبريالية الأمريكية المعتدية والقوات التابعة لها في كوريا الجنوبية واليابان والمحيط الهادي.
ويؤكد خبراء أن كوريا الشمالية تستعد على ما يبدو لإطلاق قمر صناعي للاستطلاع. وتشدد كوريا الشمالية على أنها أجرت تجربتين لأنظمة أقمار صناعية في 27 فبراير/ شباط الماضي والخامس من مارس/ آذار الجاري.

وكالات

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login