مؤذن مسجد لندن يعفو عن طاعنه

‎قال مؤذن مسجد لندن المركزي، الذي تعرض لحادث طعن داخل المسجد، إنه قد سامح مهاجمه.

‎وأكدت شبكة “بي بي سي”أن رأفت مقلد، مؤذن مسجد لندن المركزي، نقل إلى المستشفى للعلاج من جروح غير خطيرة، بسبب تلقيه طعنة في العنق، وهو في طريقه إلى المسجد لأداء صلاة العصر، يوم الخميس الماضي.

وأوضح مقلد (البالغ من العمر 70 عاما)، الذي عاد إلى المسجد أمس، الجمعة، ليؤدي صلاة الجمعة، أنه لا يشعر بالكراهية تجاه مهاجمه، بل يشعر بالأسف لأجله.
ووجهت الشرطة إلى المهاجم، الذي يُدعى دانيال هورتون (يبلغ عمره 29 عاما)، تهمتي التسبب بأذى جسدي خطير وحيازة سلاح أبيض، على أن يمثل، اليوم السبت، أمام محكمة ويستمينستر الابتدائية في لندن.
وهب المصلون في مسجد لندن المركزي، الخميس الماضي، لإيقاف المعتدي على رأفت مقلد، فطرحوه أرضا حتى وصلت الشرطة.
وقالت إدارة المسجد في بيان إن المؤذن تعرض للطعن أثناء رفعه الأذان.

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login