مئات من المهاجرين غير الشرعيين يحاولون اختراق الحدود الأمريكية-المكسيكية

حاول مئات من المهاجرين غير الشرعيين من أمريكا الوسطى شق طريقهم بالقوة إلى الولايات المتحدة عبر حدود المكسيك الجنوبية مع جواتيمالا.
وأظهرت محطات التلفاز المكسيكية المهاجرين، الذين كانوا ضمن قافلة انطلقت من هندوراس الأسبوع الماضي، يندفعون عبر نهر سوتشياتي الضحل بين المكسيك وجواتيمالا.

وحاولت قوات غير مسلحة تابعة للحرس الوطني المكسيكي تتمركز على ضفاف النهر منع القافلة من الاختراق، على الرغم من أن الإعلام المحلي قال إن العشرات من المهاجرين تمكنوا من العبور.
وقع الحادث حوالي الساعة الـ11 صباحا بالتوقيت المحلي، بعد أن رفض مسؤولو الهجرة المكسيكيون مطالب منظمي القافلة بالسماح لهم بالدخول حتى يتمكنوا من مواصلة رحلتهم إلى الولايات المتحدة دون عراقيل.
وقال المعهد الوطني للهجرة في بيان إن القانون لا يسمح بالمرور الحر للمهاجرين لمجرد توجههم إلى وجهة أخرى. ودعا رئيسه دي لوس سانتوس المهاجرين إلى التقدم بطلبات دخول على أساس فردي.
وكانت القافلة قد حاولت عبور الحدود عبر جسر فوق نفس النهر، لكنها منعت من قبل قوات الحرس الوطني.
وفي نهاية 2018 وفي 2019، نجحت موجات من قوافل المهاجرين في العبور إلى المكسيك والتكدس على طول الحدود الأمريكية، مما أثار توترات بين المكسيك والولايات المتحدة.
واتفقت الدولتان في وقت لاحق على تدعيم أمن الحدود لتعزيز الدخول المنظم للمهاجرين.
وكالات

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login