صندوق النقد الدولي: دعم التعافي العالمي سيكون مهمة مشتركة لانتعاش الاقتصاد

دعت مديرة صندوق النقد الدولي كريستالينا جورجيفا إلى تعاون عالمي للسيطرة على جائحة كوفيد-19 ودعم الانتعاش الاقتصادي بعد أن انتشر متغير أوميكرون الجديد إلى أكثر من 40 دولة حول العالم.
وقالت جورجيفا في تصريحاتها في ختام الدورة السادسة للمائدة المستديرة “1+6” إن “الاقتصاد العالمي يستمر في التعافي لكن التعافي يواجه العديد من المخاطر بما في ذلك المسار غير المؤكد للجائحة وسط ظهور المتغيرات الجديدة وتوقعات التضخم”.
وقالت جورجيفا “لمواجهة هذه التحديات ان هناك حاجة إلى إجراءات عاجلة من ناحية السياسات للسيطرة على الجائحة والحد من الندبات وتحويل الاقتصاد العالمي”مؤكدة على أربعة مجالات للتعاون العالمي.

أولا: ان هناك حاجة لاتخاذ إجراءات عاجلة لتحقيق اقتراح صندوق النقد الدولي بشأن مكافحة الجائحة بتحصين 40 بالمائة في كل دولة بحلول نهاية هذا العام و70 بالمائة بحلول منتصف عام 2022.
ثانيا: تحتاج البلدان إلى التعاون للحد من التوترات التجارية وتعزيز النظام التجاري متعدد الأطراف وهو محرك رئيسي للنمو وخلق الوظائف.
ثالثا: هناك حاجة إلى مزيد من الطموح لتسريع الانتقال إلى صافي انبعاثات الكربون ودعم جهود التكيف مع المناخ، والاستفادة من جميع أدوات السياسات المتاحة.
وأخيرا ستحتاج العديد من الاقتصادات النامية إلى دعم المجتمع العالمي في تعافيها، حيث تواجه تقلص الحيز المالي وتزايد أعباء الديون.
وقالت جورجيفا إن “دعم التعافي العالمي سيكون مهمة مشتركة نحتاج إلى معالجتها معا”.

وكالات

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login