مسئول بالبنتاجون:هناك مؤشرات استخباراتية على “عدوان” إيراني محتمل

‎قال مسؤول كبير بوزارة الدفاع الأمريكية إن ثمة مؤشرات على احتمال قيام إيران بأعمال عدائية في المستقبل وسط تصاعد للتوتر بين الجمهورية الإسلامية والولايات المتحدة.

‎وأضاف جون رود، ثالث أكبر مسؤول في البنتاجون للصحفيين إن لدى الولايات المتحدة مخاوف من سلوك إيراني محتمل لكنه لم يوفر تفاصيل عن المعلومات التي استندت إليها تلك المخاوف أو عن أي مدى جدول زمني، حسب “رويترز”.

وبحسب شبكة “سي أن أن” الأمريكية كشف مسؤولون في وزارة الدفاع الأمريكية والإدارة الأمريكية عن توافر معلومات استخباراتية جديدة بشأن تهديد إيراني مُحتمل للقوات والمصالح الأمريكية في منطقة الشرق الأوسط.
وقال مسؤولان في الإدارة الأمريكية: “كانت هناك معلومات استخبارية متطابقة في الأسابيع القليلة الماضية”، وأضافا أنه تم جمعها خلال نوفمبر/تشرين الثاني من قبل الجيش والأجهزة الاستخباراتية.
‎ولم يذكر المسؤولان طبيعة هذه المعلومات، لكن في الأسابيع القليلة الماضية، كان هناك تحركات لقوات وأسلحة إيرانية يمكن أن تضع مخاوف الولايات المتحدة في محلها فيما يتعلق بهجوم مُحتمل، إذا أمر النظام الإيراني به، حسبما قال المسؤولون.
وقال الجنرال كينيث ماكنزي، قائد القيادة المركزية الأمريكية: “أتوقع أنه إذا نظرنا إلى الأشهر الثلاثة أو الأربعة الماضية، فمن المحتمل أن يفعلوا شيئًا غير مسؤول. من الممكن أن يتسبوون في أضرار لجيرانهم”. أخبر جمهورًا في البحرين في ذلك الوقت. “لن يكون من المفيد لهم على المدى الطويل أن يختاروا العمل في المجال العسكري. هذه هي الرسالة التي نحاول توصيلها”
وكالات

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login