مقتل 4 أشخاص وإصابة آخرين بفيروس كورونا بعد عشاء بنيو جيرسي

‎ أفادت صحيفة نيويورك تايمز، أن أماً من ولاية نيوجيرسي الأمريكية قد توفيت بسبب فيروس كورونا التاجي، دون معرفتها أن طفليها قد أصيبوا بالعدوى وتوفوا أيضاً قبل فترة وجيزة من مماتها.

‎توفيت غرايس فوسكو، البالغة من العمر 73 عاماً، يوم الأربعاء، ولم تكن على علم بوفاة ابنها وابنتها الأكبر سناً نتيجة إصابتهما بفيروس كورونا. 

‎وقال أحد المقربين من العائلة إن 4 أطفال آخرين يعانون أيضاً من فيروس كورونا وهم يبقون في المستشفى، 3 منهم في حالة حرجة. 

‎وذكرت الصحيفة الأمريكية، أن العدوى قد ظهرت على ما يبدو نتيجة عشاء عائلي أقيم هذا الشهر. وقالت إن أول شخص توفي بسبب فيروس كورونا، في نيوجيرسي، قد حضر هذا التجمع. 
‎وتوفيت الإبنة الكبرى، ريتا فوسكو جاكسون، وهي تبلغ من العمر 55 عاماً، يوم الجمعة. وبعد فترة قصيرة، علمت العائلة بإصابتها بفيروس كورونا. كما توفي الإبن قبل والدته، يوم الأربعاء. 
‎يُذكر أن 20 شخص من أقارب العائلة، يقيمون في الحجر الصحي بمنازلهم، وذلك بحسب ما ذكرته الصحيفة. 
‎وارتفع عدد القتلى في الولايات المتحدة إلى حوالي 150 شخص، حيث تتجه أمريكا إلى الإغلاق التام بسبب الفيروس. وحتى يوم الأربعاء، شهدت ولاية نيوجيرسي 5 وفيات بسبب الفيروس وأصيب 427، شخصاً على الأقل على مستوى الولاية.

‎ويزداد عدد حالات المصابين بالفيروس التاجي في الولايات المتحدة بشكل يومي، ما دفع مسؤولي الرعاية الصحية والقادة السياسيين إلى اتخاذ خطوات لمنع انتشار الوباء.
‎ويحث الخبراء جميع الأشخاص، حتى أولئك الذين لا يشعرون بالمرض، على ترك مسافة 6 أقدام بين الآخرين، وتفادي التجمعات الاجتماعية.
‎وكالات

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login