دانت هيئة المحلفين الأميركية بالإجماع جوهر تسارنييف بتهمة تنفيذ هجمات بوسطن في 2013 التي راح ضحيتها ثلاثة أشخاص.
تسارناييف قد يواجه عقوبة الإعدام بعد أن وجدته الهئية مذنباً، لأن 17 من التهم الموجهة إليه تصل عقوبتها للإعدام، وينتظر إصدار الحكم بحقه خلال الأسبوع المقبل.

يصل عدد التهم التي يواجهها تسارناييف إلى ثلاثين تهمة، من بينها القيام بالهجمات وقتل شرطي وسرقة سيارة وتبادل إطلاق نار خلال الهرب.

لم ينف الدفاع ضلوع المتهم في الهجوم لكنهم حاولوا إقناع هيئة المحلفين بأن شقيقه الأكبر تيمورلنك أجبره على المشاركة. الأخ الأكبر تيمورلنك كان قد قتل برصاص الشرطة أثناء محاولتها إعقاله أثناء هروبه.

تسارناييف مسلم أميركي من أصل شيشاني، عند الهجوم كان طالباً جامعياً وكان عمره 19 عاماً عند تنفيذ الهجوم.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
ga("require", "GTM-XXXXXXX");