واشنطن تحث رعاياها على مغادرة ليبيا “فورا”

حثت الولايات المتحدة الأمريكية رعاياها على مغادرة ليبيا “فورا” نظرا لعدم استقرار الوضع الأمني وصعوبة التنبؤ بما سيحدث في الدولة الواقعة في شمال إفريقيا.

ونصحت وزارة الخارجية في أحدث تحذير بشأن السفر نشر يوم الثلاثاء مواطنيها بعدم السفر إلى ليبيا وطالبت الموجودين هناك حالبا بـ”المغادرة فورا”.

وقالت في التحذير “بسب المشاكل الأمنية، وزارة الخارجية لديها طاقم محدود في السفارة بطرابلس يستطيع فقط توفير خدمات طارئة محدودة للمواطنين الأمريكيين في ليبيا”.

وأضافت ” الوضع الأمني في ليبيا ما زال غير مستقر وغير قابل للتنبؤ”.

واندلعت اشتباكات كثيفة مؤخرا بين الميليشيات في ليبيا على خلفية حل البرلمان.وهاجمت مجموعات مسلحة المؤتمر الوطني الليبي في 18 مايو.

ونشرت واشنطن بوارج وافراد قبالة الساحل الليبي استعدادا لإجلاء رعاياها في حال استدعى الأمر.

وقالت الوزارة انه يتعين على المسافرين إن يدركوا أنهم قد يتعرضون للخطف أو الاعتداء أو القتل على خلفية الادعاء بأن الأجانب وخصوصا المواطنين الأمريكيين في ليبيا ربما يكونوا على علاقة بالحكومة الأمريكية أو بمنظمات غير حكومية”.

وطالبت رعاياها بأخذ أقصى درجات الحيطة والمغادرة فورا.

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login