واشنطن: خيبة امل إزاء فشل المالكي بالعراق

قال البيت الأبيض إن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام يقاتل من أجل ” تدمير العراق”، متعهدا بمواصلة تسليم أسلحة بما في ذلك مقاتلات أف 16 للدولة العربية المأزومة. وذلك على حد وصفه

وقال المتحدث جوش ايرنست ردا على إعلان الدولة الاسلامية رسميا إنشاء الخلافة الإسلامية على الأراضي الخاضعة لسيطرتها في سوريا والعراق، إنها ” حملة من الرعب وأيديولوجية قمعية تفرض تهديدا خطيرا لمستقبل العراق”. وذلك حسبما قال

وأعرب عن ” خيبة أمله” إزاء فشل رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي على مر سنوات في إتباع نهج شمولي في الحكم كان العراق بحاجة إليه لضمان “نجاح طويل الأجل” بحسب قوله.

وأضاف أن واشنطن تعمل مع حكومة المالكي وكافة القادة السياسيين العراقيين لتشجيعهم على تشكيل حكومة شاملة لمواجهة ” هذا التهديد الوجودي” الذي تفرضه الدولة الإسلامية وذلك حسبما صرح.

وأوضح أن الولايات المتحدة تحث قادة العراق على التوصل إلى إتفاق بشأن المناصب الثلاثة الرئيسية لتشكيل حكومة جديدة، مشيرا إلى مناصب رئيس البرلمان والرئيس ورئيس الوزراء.

وقال ايرنست ” إننا نأمل أن يتصرفوا بسرعة حتى يتم تشكيل الحكومة قبل الجلسة الأولى للبرلمان الجديد في أول يوليو”.

يذكر أن واشنطن أرسلت نحو 300 مستشار عسكري إلى العراق لمساعدة الحكومة الحالية على صد تهديد الدولة الاسلامية كما وافق الكونجرس على طلب لأوباما بتوفير 500 مليون دولار أمريكي لتدريب وتسليح المعارضين السوريين حيث أن داعش تحارب على الجبهتين العراقية والسورية.

وأكد المتحدث أن بلاده ما زالت ملتزمة بتسليم طائرات أفـ 16 للعراق في أسرع وقت ممكن، مضيفا أن تسليم أول طائرتين سيتم بحسب الموعد المحدد في هذا الخريف.

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login