وول ستريت جورنال: داعش استولت على مصنع لإنتاج الغازات السامة

نقلت صحيفة “وول ستريت جورنال” عن وزارة الخارجية الأمريكية أن نشطاء جماعة “الدولة الإسلامية في العراق والشام” استولت على مصنع قديم لإنتاج الغازات السامة ومستودعات لتخزين المواد المستخدمة في تصنيع الأسلحة الكيميائية وتعود إلى عهد صدام حسين.

ووفقا للسلطات الأمريكية فإن المواد المخزنة في المجمع على أراضي محافظة المثنى العراقية قديمة وفاسدة ولا تصلح لتصنيع الأسلحة الكيميائية.
وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية جين بساكي: “لا نعتقد أن المواد المخزنة في المستودع تملك أهمية عسكرية. والنقل الآمن لهذه المواد أمر صعب، إن لم يكن مستحيلا”. وأعربت عن قلق واشنطن إزاء استيلاء الجماعة الاسلامية على المستودع.
وأفادت التقارير أن المجمع استخدام على نطاق واسع لتصنيع الأسلحة الكيميائية خلال الحرب بين إيران والعراق في الفترة ما بين 1980-1988. ووفقا لوسائل الإعلام الأمريكية فإن المجمع كان ينتج غازات سامة مثل السارين والخردل وغاز الأعصاب.

Shortlink:

Creative Commons License
America In Arabic News Agency by America In Arabic News Agency is licensed under a Creative Commons Attribution-NonCommercial-ShareAlike 3.0 Unported License.
Based on a work at www.AmericaInArabic.net.
Permissions beyond the scope of this license may be available at sales@AmericaInArabic.net.

You must be logged in to post a comment Login